أخبارأخبار تقنيةتقنيةغير مصنف

سامسونج تطور أول ذاكرة ديناميكية من نوع LPDDR5X على مستوى الصناعة

• الذاكرة الجديدة ستوفر معالجة أسرع بمعدل 1.3 ضعف ومستوى أقل من استهلاك الطاقة بنسبة 20% تقريباً من حل الذاكرة السابق (LPDDR5)

• الحل الجديد (LPDDR5X) سيسهم في توسعة استخدام الذاكرة عالية الأداء ومنخفضة استهلاك الطاقة، من الهواتف الذكية إلى تطبيقات الذكاء الاصطناعي وغيرها من التطبيقات المتطورة

أعلنت سامسونج للإلكترونيات المحدودة اليوم، الشركة الرائدة عالمياً في تكنولوجيا الذاكرة المتقدمة، عن تطويرها أول ذاكرة ديناميكية للوصول العشوائي منخفضة الطاقة بحجم 14 نانومتر، في خطوة غير مسبوقة في هذه الصناعة. وتعتمد هذه الذاكرة على معدل بيانات مزدوج منخفض الطاقة بسرعة 16 جيجابت بواقع خمسة أضعاف (LPDDR5X). وسيسهم هذا الابتكار في زيادة النمو عبر تطبيقات خدمات البيانات عالية السرعة، بما في ذلك شبكات الجيل الخامس والذكاء الاصطناعي (AI) والإصدارات المستقبلية المفترضة للإنترنت “ميتافيرس” (metaverse).

وقال سانغجون هوانغ، النائب الأول للرئيس ورئيس فريق تصميم ذاكرة الوصول العشوائي الديناميكية في سامسونج للإلكترونيات: “خلال السنوات الأخيرة، شهدت قطاعات السوق التي ترتبط بمستويات فائقة مع شبكة الإنترنت، مثل الذكاء الاصطناعي والواقع المعزز والإصدارات المستقبلية المفترضة للإنترنت “ميتافيرس”، والتي تعتمد على معالجة البيانات واسعة النطاق والسريعة للغاية، مستوى متسارعاً من التوسع. وستسهم ذاكرتنا الجديدة (LPDDR5X) في توسعة آفاق استخدام أنواع الذاكرة التي تمتاز بالأداء العالي وانخفاض الطاقة، ليتجاوز نطاق استخدامها عالم الهواتف الذكية، لأنها توفر إمكانات جديدة للتطبيقات المتطورة القائمة على الذكاء الاصطناعي، مثل الخوادم وحتى السيارات”.

وتمثل الذاكرة الجديدة (LPDDR5X) من سامسونج الجيل التالي من ذاكرة الوصول العشوائي المحمولة، وصممت لغرض تعزيز السرعة والسعة، وتوفير الطاقة بشكل كبير لتطبيقات الجيل الخامس المستقبلية. وفي العام 2018، قدمت سامسونج أول ذاكرة وصول عشوائي من نوع (LPDDR5) بسعة 8 جيجابت، وتحرز الشركة تقدماً اليوم للوصول إلى ما وراء أسواق الهواتف المحمولة مع هذه الذاكرة بسعة 16 جيجابت.

وستوفر الذاكرة الجديدة سرعات معالجة بيانات تصل إلى 8.5 جيجابت في الثانية، أي بزيادة قدرها 1.3 ضعف سرعة الذاكرة (LPDDR5) التي تبلغ 6.4 جيجابت في الثانية. ومن خلال توظيف تقنية المعالجة 14 نانومتر الأكثر تقدماً في الصناعة، يمكن أيضاً خفض استهلاك الطاقة بنسبة 20% مقارنة بالذاكرة (LPDDR5). وإضافة إلى ذلك، ستعمل ذاكرة (LPDDR5X) بسعة 16 جيجا بايت على تمكين ما يصل إلى 64 جيجا بايت لكل واحدة من حزم الذاكرة، الأمر الذي سيؤدي إلى تلبية الطلب المتزايد على ذاكرة الوصول العشوائي الديناميكية المحمولة عالية السعة في جميع أنحاء العالم.

وفي وقت لاحق من العام الجاري، ستبدأ سامسونج تعاونها مع الشركات المصنعة للشرائح العالمية لإنشاء إطار عمل أكثر قابلية للتطبيق لعالم الواقع الرقمي الذي يشهد توسعاً مستمراً، حيث ستكون الذاكرة الجديدة (LPDDR5X) جزءاً أساسياً من هذا التعاون.

وتتطلع سامسونج أيضاً إلى توسعة مجموعة ذاكرة الوصول العشوائي الديناميكية للأجهزة المحمولة، لاسيما وأنها تسجل خطى سريعة مع التحسينات المستمرة في الأداء وكفاءة الطاقة، ما يسهم في تعزيز ريادتها في السوق في ظل المزيد من المرونة في العمليات التصنيعية.

capcom captain tsubasa carte memoire CES2020 Epic Games Epic Games Store extra extrasociety famiclone famicom family computer game game boy gameboy gameboy color hudson hudson soft konami mario mdjs mdjs esport mdjsesport nes Nintendo Nintendo Famiclone Nintendo Famicom Nintendo NES Nintendo Switch Pixelarab Playstation street fighter street fighter v super mario super mario bros Super Nintendo taito tecmo the ancient and modern world game the king of fighters اخبار التقنية الجامعة الملكية المغربية للألعاب الإلكترونية بيكسل عرب تسريبات تقنية فريدة كبسولة سريعة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى