أخبارأخبار تقنيةتقنية

Google تحذف بيانات جمعتها من ملايين المستخدمين من “التصفح المخفي”

تعتزم شركة Google حذف بيانات جُمعت من ملايين المستخدمين أثناء تصفحهم الإنترنت، وفقاً لاتفاق تم توقيعه يوم الاثنين لإنهاء دعوى قضائية تتعلق بسرية المعلومات الشخصية. الدعوى الجماعية المرفوعة عام 2020 تناولت وضع “التصفح المتخفي” (Incognito) على متصفح “كروم”، والذي يعطي انطباعاً خاطئاً بعدم تتبع المستخدمين.

دعوى قضائية تتعلق بسرية المعلومات

اتهم المدعون شركة “غوغل” بتضليلهم بشأن كيفية تتبع “كروم” لمستخدمي وضع التصفح المتخفي. وفقاً للاتفاق المقدم لمحكمة سان فرانسيسكو، اعترف موظفو “غوغل” بأن وضع التصفح المتخفي كان يُسبب التباساً ويشكل مشكلة في الأخلاقيات المهنية.

اتفاق حذف البيانات

يتطلب الاتفاق، الذي ينتظر موافقة القاضية إيفون غونزاليس روجرز في يوليو المقبل، من “غوغل” حذف أو معالجة مليارات من سجلات البيانات التي جُمعت أثناء استخدام وضع التصفح المتخفي. كما يتعهد الاتفاق بأن تُعيد “غوغل” صياغة الإشعار المعروض في وضع التصفح المتخفي ليُعلم المستخدمين بأنه يجمع بيانات التصفح.

ملفات تعريف الارتباط

يتعين على “غوغل” حظر ملفات تعريف الارتباط التابعة لأطراف خارجية في وضع التصفح المتخفي، والتي تُستخدم لتتبع المستخدمين عبر الإنترنت واستهدافهم بالإعلانات. وقد بدأت “غوغل” بالفعل في الانتقال نحو نهاية استخدام هذه الملفات التي تعرضت لانتقادات شديدة.

تأثير الاتفاق

الاتفاق يمثل علامة فارقة لأنه يلزم شركات التكنولوجيا بالشفافية حول كيفية جمع البيانات واستخدامها. وعلى الرغم من أن الاتفاق لا ينص على دفع تعويضات، فإنه يتيح لمستخدمي “كروم” المتضررين خيار مقاضاة “غوغل” بشكل منفصل للحصول على تعويضات.

للحصول على المزيد من المعلومات حول كيفية تعامل “غوغل” مع بيانات المستخدمين والإجراءات الجديدة، يُرجى زيارة الموقع الرسمي للشركة.

Views: 17

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى