تبدأ شركة GlobalFoundries لصناعة الرقائق في تخفيض الوظائف وتجميد التوظيف

بدأت شركة GlobalFoundries Inc ، وهي أكبر مزود مقره الولايات المتحدة لأشباه الموصلات المصنوعة حسب الطلب ، في تخفيض الوظائف وقامت بتجميد التوظيف.

أبلغت الشركة يوم الجمعة موظفيها بالتخفيضات الوشيكة في القوى العاملة ، دون الكشف عن موعد حدوثها بالضبط أو الأقسام التي ستتأثر. قالت شركة تصنيع الرقائق ، الثلاثاء ، خلال مكالمة للأرباح إنها تعمل على مبادرات لخفض نفقات التشغيل بمقدار 200 مليون دولار سنويًا.

وأكدت متحدثة باسم GlobalFoundries تخفيضات الوظائف وتجميد التوظيف ، لكنها رفضت تحديد رقم ، قائلة إن الشركة “تتخذ إجراءات مركزة على القوى العاملة لدينا”.

وأضافت المتحدثة أن صانع الرقائق “حقق أداء قويًا في الربع الثالث وتوجيهات قوية في الربع الأخير ، ولكن استنادًا إلى بيئة الاقتصاد الكلي الحالية” تسعى لاحتواء التكاليف.

الشركة التي يقع مقرها في مالطا ونيويورك ، والمملوكة بأغلبية لحكومة أبو ظبي ،

هي من بين منتجي أشباه الموصلات الذين يسعون للحصول على أموال من الحكومة الأمريكية عبر قانون CHIPS بقيمة 52 مليار دولار لتوسيع تصنيع الرقائق المحلية.

في التخطيط لتسريح العمال وتنفيذ تجميد التوظيف ، تنضم GlobalFoundries إلى العديد من أقرانها في الصناعات التكنولوجية الأوسع.

قالت شركة إنتل مؤخرًا إنها ستخضع لتخفيضات في التكاليف ، والتي ذكرت بلومبيرج نيوز أنها ستشمل عددًا كبيرًا من تخفيضات الوظائف. أبطأت شركات الرقائق الأخرى ، بما في ذلك شركة Micron Technology Inc. ، التوظيف.

بدأت Meta Platforms Inc. عمليات تسريح للموظفين على نطاق واسع ، في حين أن شركة Qualcomm Inc. و Twitter Inc. و Apple Inc. و Amazon.com Inc. من بين الشركات التي أوقفت التوظيف مؤقتًا للعديد من الأقسام.

في يوم الثلاثاء ، قالت شركة GlobalFoundries إن إيرادات الربع الثالث قفزت بنسبة 22٪ وتوقعت المبيعات والأرباح في الربع الحالي والتي فاقت تقديرات المحللين. تحاول الشركة الفوز بحصة في السوق لإنتاج الرقائق بالاستعانة بمصادر خارجية واكتساب نطاق كافٍ للتنافس مع شركة Taiwan Semiconductor Manufacturing Co و التي تعرف اختصارا TSMC.

Views: 1

أمين عشاري

كاتب هاوي مهتم بمجالات البحث و التطوير الألعاب الفيديو ولا ننسى اخبار الفن السابع والانمي بالاضافة الى مجال البحث العلمي و التقنيات الحديثة , اتمنى ان تستمتعوا معنا بقراءة مقالاتنا اليومية على الموقع و اتفضل منكم مشاركة تعليقاتكم وانتقاداتكم على حساباتنا على فيسبوك و تويتر .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى